0

يتراجع النفط الخام مع تزايد نشاط الحفر

Станок-качалка компании PetroChina на нефтяном месторождении в Китае 4 ноября 2007 года. Нефть Brent упала во вторник до нового 5,5-летнего минимума, так как опасения о переизбытке поставок перевесили страхи, вызванные срывом добычи в Ливии. REUTERS/Stringer

#الاستثمار #تداول #الاسهم #النفط #الارباح#

تعرضت اسعار النفط لضغوط البيع خلال التداولات في امريكا الشمالية لليوم الاثنين مواصلا خسائره التي بدأها يوم امس بسبب احتمالات ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة الذي اثقل على معنويات السوق.
ففي قسم كومكس من بورصة نيويورك التجارية تراجعت عقود النفط الخام تسليم شباط/ فبراير بنسبة 73 سنتا، أو 1.4٪، ليصل إلى 52.48 دولار للبرميل الساعة 15.15 بالتوقيت الشرقي.
من جهة اخرى، تراجعت عقود برنت بنسبة 60 سنتا، أو مايعادل 1.1٪، ليصل إلى 54.90 دولار للبرميل.
وذكرت شركات تزويد خدمات حقول النفط بيكر هيوز الجمعة أن عدد منصات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة الاسبوع الماضي ارتفعت بنسبة 29 ليصل الى 551، بدأت أكبر زيادة أسبوعية منذ حدوث انتعاش في عدد المنصات في حزيران/يونيو و أعلى مستوى في نحو 14 شهرا.
وأثارت البيانات المخاوف من أن الانتعاش المستمر في إنتاج الصخر الزيتي الولايات المتحدة قد يعرقل جهود المنتجين الرئيسيين الآخرين لإعادة التوازن في إمدادات النفط العالمية.
وحققت الدول من اوبك وغير اوبك خفض إنتاجها النفطي ضمن أول اتفاق من نوعه منذ أكثر من عقد من الزمان حيث يسعى المنتجين للحد من زيادة المعروض ودعم الاسعار .
كما ذكر ان الوزراء سحبوا بالفعل 1.5 مليون برميل يوميا من نحو 1.8 مليون في التخفيضات التي تعهدت بها الدول من أوبك وخارج أوبك للخروج من السوق.
ويعتبر 1 كانون الثاني/يناير نقطة الانطلاق الرسمي للصفقة التي وافقت عليها منظمة أوبك والدول الغير الأعضاء في أوبك مثل روسيا في تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي على خفض الانتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا.
واذا ما تم تطبيق هذه الصفقة، كما هو مخطط لها، ستقلل من المعروض العالمي بنحو 2٪.
وفي مكان آخر في نايمكس، تراجعت عقود البنزين لشهر شباط/فبراير بنسبة 0.7 سنتا، أو 0.5٪ ليصل إلى 1.558 دولار للغالون الواحد، بينما تراجعت زيت التدفئة تسليم شباط/فبراير بنسبة 1.7 سنتا، أو 1.1٪، لتصل إلى 1.628 دولار للغالون.
وارتفعت عقود الغاز الطبيعي تسليم آذار/مارس بنسبة 1.5 سنتا، أو 0.5٪، ليصل إلى 3.226 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.

المصدر:Investing