0

مشروع الإدخار السكني يتيح للمواطن شراء عقار بمليون بحد أقصى

image_gallery82

حدد مشروع لائحة الانضمام لبرنامج الادخار #السكني الذي تعتزم #وزارة الإسكان إطلاقه قريباً، أربع شرائح للمستفيدين من البرنامج بحسب مبلغ الإدخار الشهري الذي يتوزع على 300 و500 و1000 و2000 ريال.

ويستهدف تمكين المواطن من امتلاك وحدة سكنية بمبلغ 1.040000 ريال بحد أقصى ووفقا لـ«الجزيرة» وبحسب مشروع اللائحة، فإن صندوق الادخار السكني يستهدف توفير برامج وحلول ادخارية مدعومة بعدد من المنح والمحفزات للمستفيدين بغرض توفير الدفعة المقدمة لتسهيل حصول المواطنين على تمويل السكن، حيث سيتم ذلك من خلال إدراج المستفيدين في مسار التملك الذي ستطلقه وزارة الإسكان قريباً. كما حدد المشروع أربع محطات رئيسة لتمكين المستفيد من الحصول على تمويل منخفض التكاليف لشراء المسكن، والتي تبدأ بالانضمام للبرنامج، ومن ثم الحصول على منحة البرنامج وضمانات مماثلة لمبلغ الادخار، ومن بعدها الحصول على التمويل.
وأوضحت مصادر مطلعة، أن مشروع لائحة برنامج الادخار السكني يوضح أهداف البرنامج وآليات الاشتراك فيه والمنح والمحفزات التي يقدمها للمستفيدين، والذي يعد أحد المبادرات التي تمت الموافقة عليها ضمن مبادرة وزارة الإسكان في وثيقة برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة 2030، مؤكدة أن الوزارة تعمل جاهدة على تسهيل حصول المواطن على سكن مناسب من خلال إدراج المتقدمين في رحلة التملك التي من خلالها يضمن المواطن الحصول على الدعم السكني خلال 5 سنوات.
وينص مشروع لائحة برنامج الادخار السكني على فتح حساب ادخاري باسم العميل تقيد فيه جميع المبالغ المدخرة، وتسري على هذه الاتفاقية الأنظمة والإجراءات البنكية المعمول بها في المملكة، بما لا يتعارض مع أحكام الشريعة الإسلامية. كما يوضح إجراءات التسجيل التي تبدأ بدخول المشترك لإكمال الإجراءات والتحقق والموافقة على شروط واتفاقية الانضمام للبرنامج من خلال الموقع الإلكتروني للبرنامج، ومن ثم تحديد مبلغ الاشتراك في البرنامج وفتح حساب ادخاري والبدء بإيداعات شهرية تبدأ من 300 ريال، وفقاً للمدة الزمنية التي يحددها. ووفق مشروع اللائحة يقدم البرنامج العديد من المنح والمحفزات التي تتوافق مع ما تقضي به أحكام الشريعة الإسلامية للمشتركين المنتظمين في البرنامج لتشجيع التملك. كما بينت اللائحة شروط الحصول على منحة البرنامج التي من أهمها الانتظام في البرنامج لمدة لا تقل عن 3 سنوات، وأن يرتبط الحصول على المنح والمحفزات التي يقدمها البرنامج بتوجيهها للدفعة المقدمة لشراء المسكن. كذلك أوضحت إمكانية التنازل عن رصيد الحساب الادخاري أو تحويله لأحد أفراد العائلة أو الأقارب بموافقة البرنامج للاستفادة من منح ومحفزات البرنامج لدعم التملك، وفي حالة الوفاة يمكن الورثة من الاستفادة من مزايا البرنامج أو التنازل عنها للغير.

ونصت اللائحة أيضاً على أنه يحق للمشترك – في حال عدم رغبته بالاستمرار – سحب جميع مدخراته المرصودة في حسابه في أي وقت دون الحصول على محفزات البرنامج. كما يحق له إيقاف الخصم أو تأجيله لمدة لا تتجاوز 6 أشهر خلال ثلاث سنوات دون أن يؤثر ذلك على وضعه في البرنامج ويعتبر المشترك منسحباً وتعاد المدخرات إلى حسابه بعد تجاوز هذه المدة. كما أرفق مع اللائحة نموذج استرشادي لإيضاح بعض التفاصيل المالية لآلية عمل البرنامج والمنحة المالية وحجم التمويل منخفض التكاليف، وفقاً لعدد من السيناريوهات المحتملة التي تبين مبلغ الادخارالشهري وحجم القدرة الشرائية التي سيتمكن من الحصول عليها من خلال الاشتراك في البرنامج لمدة خمس سنوات.

 

 

المصدر: صحيفة مال الاقتصادية