0

تراجع الإنتاج الأمريكي يدعم ارتفاع أسعار النفط

573912b96bb5c

توقع مختصون نفطيون استمرار تحسن #أسعار النفط الخام خلال الأسبوع الجاري بدعم من تراجع الحفارات الأمريكية واستمرار أزمة#إنتاج النفط الرملي في كندا

إلى جانب صعوبات الإنتاج في نيجيريا وليبيا بسبب الهجمات المستمرة على المنشآت النفطية.

ومن المنتظر أن يستمر الأداء المتباين للدولار في الانعكاس على أسعار النفط وفقا للعلاقة العكسية التي تربطهما، كما يتوقع تواصل تأثر السوق بمستوى المخزونات النفطية وإن كانت أغلب التوقعات تصب في مصلحة استمرار تراجعها.

ويدعم الأسعار توقعات بتحسنات إيجابية ملموسة في مستويات الطلب العالمي القادم من الصين والهند في ضوء نشاط تجاري وصناعي متنام في البلدين، كما يتراجع تأثير ضغوط الأسعار الناجمة عن ارتفاع إنتاج “أوبك” إلى مستويات قياسية بفعل إنتاج إيران والعراق، فيما يواصل الإنتاج الروسي ارتفاعاته في اطار اشتداد المنافسة على الحصص السوقية بين المنتجين، في الوقت الذي صدرت فيه تصريحات كويتية تحذر من ترك زيادة الإنتاج الايرانس السريعة بلا ضوابط.

من جهة أخرى، أوضحت لـ “الاقتصادية”، إريكا ماندرافينو مدير الإعلام بشركة “إيني” الإيطالية العملاقة للطاقة، أن جميع شركات النفط الدولية أدركت التحديات التي تواجه السوق في المرحلة الحالية والتغيرات الجوهرية التي حدثت في قطاع الطاقة التي فرضت التحول نحو الموارد المتنوعة والتنمية المتوازنة لتلك الموارد سواء التقليدية أو الجديدة.

وقالت إريكا “إن “إيني” تعتزم في هذا الإطار القيام بعدد من المشاريع الخاصة بالطاقة المتجددة في إيطاليا وباكستان ومصر بما يهدف إلى تعظيم الموارد والقدرات الإنتاجية وتحقيق الاستفادة الاقتصادية القصوى”، مشيرة إلى أن هذه المجالات الجديدة ستكمل وتساند أنشطة الشركة التقليدية ولن تتعارض معها.

وأشارت إريكا إلى أن “إيني” تهدف من وراء المشاريع الجديدة في مجال الطاقة المتجددة إلى تحقيق تقدم جديد ومهم في مجال التزامها بمكافحة تغير المناخ وإيجاد نموذج أعمال متميز يقوم على التكامل بين أعمالها التقليدية وبين مشاريع الطاقة من مصادر متجددة.

وتعتقد إريكا أن المشاريع الجديدة لـ “إيني” تمثل نموذجا جديدا في إعادة استخدام المناطق الصناعية المهجورة وعدم المستخدمة التي يعاد طرحها من أجل تنفيذ محطات لتوليد الطاقة مع تحقيق مستوى صفر من الانبعاثات، مشيرة إلى أن هذا الأمر يجيء في إطار استراتيجية الشركة الإيطالية في التحول نحو مستقبل منخفض الكربون.

وأضافت إريكا أن “منظومة العمل التي يجب أن تسارع جميع الشركات النفطية نحو الأخذ بها لا تقوم فقط على تشجيع استخدام الطاقة المتجددة ولكن على الحد من انبعاثات الكربون الناجمة عن إنتاج الهيدروكربونات بالتوازي مع العمل على تعظيم الاستفادة من الغاز الطبيعي باعتباره أنظف الوقود الأحفوري وقد أصبح بالفعل المصدر الرئيسي لتوليد الكهرباء”.

وبحسب إريكا فإن “إيني” تعتزم إنشاء محطة للطاقة الشمسية في باكستان بقدرة 50 ميجاواط بالقرب من حقل غاز كادانواري وسيتم بيع الطاقة المنتجة من خلال الشبكة الوطنية الباكستانية متوقعة بدء عمل المحطة بحلول نهاية 2017.

وفيما يخص مشاريع الشركة الإيطالية في مصر، أشارت إريكا إلى أن الشركة ستقوم أيضا ببناء محطة للطاقة الشمسية بالقرب من حقل بلاعيم للنفط والغاز بقدرة 150 ميجاواط مع العلم بأن الطاقة المنتجة ستستخدم من خلال الشبكة الوطنية وسيتم التشغيل أيضا بحلول نهاية العام المقبل.

المصدر: جريدة الاقتصادية