0

احتدام المنافسة بين المنتجين يضغط على أسعار النفط

Oil-Price-down

سجلت أسعار #النفط انخفاضا في التعاملات الآجلة، أمس، مع تحذير محللين من احتدام المنافسة بين المنتجين، ليمحو الخام المكاسب التي تحققت في وقت سابق بفضل ضعف #الدولار وتدفق سيولة جديدة على السوق.

وسجل مزيج برنت الخام في عقود أقرب استحقاق 44.37 دولار للبرميل بحلول الساعة الـ 06.39 بتوقيت جرينتش بانخفاض 11 سنتا عن آخر تسوية، وفقد الخام الأمريكي 12 سنتا ليسجل 42.52 دولار للبرميل.

وتراجع النفط الخام الأمريكي في السوق الأوروبية، مواصلا هبوطه لليوم الثاني على التوالي، بفعل مخاوف ضعف الطلب في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للطاقة في العالم، في ظل توقعات ارتفاع المخزونات لمستويات قياسية جديدة، ويكبح الخسائر تراجع الدولار الأمريكي لثاني يوم على التوالي مقابل سلة من العملات.

وبحلول الساعة الـ 08.15 بتوقيت جرينتش، تراجع الخام الأمريكي إلى مستوى 42.85 دولار للبرميل من مستوى الافتتاح 42.96 دولار، وسجل أعلى مستوى 43.14 دولار وأدنى مستوى 42.49 دولار. وتداول خام برنت حول 44.70 دولار للبرميل من مستوى الافتتاح 44.68 دولار، وسجل أعلى مستوى 44.96 دولار وأدنى مستوى 44.35 دولار.

وفقد الخام الأمريكي “تسليم يونيو” الإثنين نسبة 1.7 في المائة، وانخفضت عقود برنت “عقود يونيو” بنسبة 0.8 في المائة، ضمن عمليات الارتداد من أعلى مستوى في خمسة أشهر.

وتشير توقعات معهد البترول الأمريكي إلى ارتفاع المخزونات للأسبوع الثالث على التوالي، وتسجيلها مستويات قياسية جديدة فوق 538.4 مليون برميل الإجمالي الحالي.

وتصدر اليوم الأربعاء البيانات الرسمية عن إدارة معلومات الطاقة، في وقت تشير التوقعات إلى ارتفاع المخزونات بنحو 1.4 مليون برميل إلى إجمالي 540.2 مليون برميل في أعلى مستوى منذ تجميع البيانات أسبوعيا لإدارة معلومات الطاقة عام 1982.

المصدر: جريدة الاقتصادية