0

70% يرغبون في التمويل العقاري والعائق نسبة 30%

تمويل

كشف أحمد الغامدي مدير فرع المنطقة الغربية للشركة السعودية للتمويل والمساكن لـ»المدينة» إلى أن أكثر من 70% من الموظفين في القطاعين الخاص والحكومي لديهم الرغبة الكبيرة في طلب #التمويل العقاري كونهم مقتنعين تمامًا بأهميته للحصول على مسكن، وأنه مابين الـ 10% إلى أكثر من الـ 20% هم من يقدمون في طلب التمويل؛ مرجعًا الأمر حسب دخل الفرد والتزاماته العائلية وعدد أفراد الأسرة والارتباطات بمصروفات ثابتة وغيرها من العوامل، التي تجعل الفرد يقدم أو يحجم في التقدم على طلب التمويل؛ لأنه قد يستقطع قرابة الـ 50% من المرتب الشهري للفرد.
وأضاف الغامدي: إن العائق الكبير الذي يقف دومًا أمام الراغب في طلب التمويل هي النسبة المقدرة بـ 30% من مؤسسة النقد العربي السعودي للحصول على قروض عقارية، مما أدى إلى هبوط حركة المبيعات بشكل متزايد، مقارنة بالأعوام الماضية نتيجة لفرض هذا الشرط على البنوك، عند طلبها من قبل الأفراد، ما جعل زيادة العرض وشحّ الطلب على الوحدات السكنية.
يذكرأن مبيعات الوحدات السكنية في المملكة تشهد تراجعًا كبيرًا بنسبة تتجاوز الـ70%، وذلك بسبب الشرط الخاص بالدفعة الأولى.
وتتعدد المخاطر الكبيرة بالسماح لمزيد من القروض البنكية والعقارية على الأفراد، في ظل التضخم الكبير لأسعار الأصول العقارية المختلفة، وفي مواجهة ارتفاع حجم القروض المختلفة على الأفراد، التي وصل مجموع أنواعها إلى نحو 957.5 مليار ريال بنهاية 2015 (55.0 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي).
وعاد إجمالي قيمة الصفقات الأسبوعية للسوق العقارية المحلية للانخفاض بنسبة 42.4%، لتستقر قيمة صفقات السوق بنهاية الأسبوع السابع من العام الجاري 2016م عند أدنى من 5.5 مليار ريال، وكانت الصفقات قد ارتفعت خلال الأسبوع السادس من نفس العام بنسبة تقدر 38.6 %.
وشمل الانخفاض في قيمة الصفقات كلا من قطاعي السوق السكني والتجاري، إلا أن نسبة الانخفاض جاءت أكبر لدى القطاع التجاري، مسجلًا انخفاضا في قيمة الصفقات الأسبوعية وصل إلى 65.0 %، لتستقرقيمتها بنهاية الأسبوع عند أدنى من 1.9 مليارريال.. وسجلت صفقات القطاع السكني نسبة انخفاض بلغت 12.4% حسب تقرير سابق.

المصدر: aqarnews