0

“موديز”: الوضع المالي الائتماني #للسعودية مستقر عند Aa3

مال0

قالت #وكالة “موديز” للتصنيف الائتماني إن الوضع المالي #للمملكة العربية السعودية المصنف مستقرا (Aa3) يضعف لكنه لا يزال قويا نسبيا، ولفتت الوكالة الى أن أسعار النفط المتقلبة ستستمر في التأثير على الميزانية العمومية للحكومة.

وتوقعت وكالة التصنيف الإئتماني في تقريرها الصادر اليوم أن يؤدي تراجع سعر النفط على إستمرار العجز في الميزانية، والسحب من الإحتياطات النقدية، وإرتفاع إصدار الديون السيادية، على الرغم من أن الحكومة بدأت حاليا في تقليص النفقات، منبهة الى أن مزيد من تقليص النفقات من شأنه أن يقلل من العجز.
وحذرت الوكالة من أنه دون هذه الإجراءات – تقليص الإنفاق – أو زيادة الإيرادات غير النفطية فسوف تتأثر الجدارة الأئتمانية للمملكة.
من جانبه قال قال ستيفن هيس، نائب رئيس أول لدى موديز أنه نظرا الى إعتماد السعودية على قطاع النفط والغاز المتقلبة فإنه يتوقع أن يستمر تراجع سعر النفط – الأمر – الذي سيدفع العجز المالي لسنوات عديدة.
وتوقعت موديز أن يبلغ العجز في موازنة السعودية للعام الحالى نحو 411 مليار ريال أي ما يعادل 110 مليار دولار ويمثل 17 % من الناتج المحلي الإجمالي.
وتري موديز أن التباطؤ في الإنفاق الحكومي سيؤثر سلبا على النمو الإقتصادي، وتقدر الوكالة أن ينمو الناتج المحلي الإجمالى بنسبة تتراوح بين 2.5 %  الى 3.0 % خلال العامين المقبلين.
جدير بالذكر أن مؤسسة موديز هي شركة قابضة، أسسها جون مودي في عام 1909، و تملك خدمة موديز #للمستثمرين و التي تقوم بالأبحاث الاقتصادية و التحليلات المالية و تقييم مؤسسات خاصة و حكومية من حيث القوة المالية و الائتمانية.
المصدر : صحيفة مال الاقتصادية