0

بـ 1.9 بليون دولار أكتيس تطلق شركة للطاقة المتجددة في افريقيا

أكتيس

أعلنت أكتيس، شركة الاستثمار المباشر الرائدة فى الأسواق الناشئة ، عن إطلاق شركة “ليكيلا باور” للطاقة المتجددة في أفريقيا ، والتي  تتضمن استراتيجياتها الدخول وبقوة في مجال الطاقة المتجددة في مصر كواحدة من أهم الأسواق الواعدة في القارة الأفريقية. وتشارك أكتيس في هذا الاستثمار بحصة 60% مع “ماينستريم للطاقة المتجددة” وهي مطور عالمي للطاقة الشمسية والرياح ومساهم بحصة 40% في هذه الشركة.

تخطط  شركة “ليكيلا باور” لإنتاج ما بين 700 و900 ميجاوات من الرياح والطاقة الشمسية. وستشكل المشروعات الثلاثة التي تم إطلاقها في جنوب أفريقيا  في 12 فبراير القاعدة الأساسية للشركة، حيث ستوفر طاقة كلية تبلغ 360 ميجاوات، وذلك بالإضافة إلى العديد من المشاريع التي مازالت في حيز الدراسة في القارة الأفريقية بما فيها مشروع الرياح “إيتيبا” في غانا ، ومشاريع رياح وطاقة شمسية في جنوب أفريقيا، بالإضافة إلى محطة رياح وطاقة شمسية في مصر بطاقة 100 ميجاوات.

ghff

وتعقيباً على إطلاق ليكيلا، صرّح د. شريف الخولي، المدير العام في شركة أكتيس في مصر: “تتطلع شركة أكتيس للعودة للاستثمار في مجال الطاقة في مصر من خلال مشاريع  الطاقة المتجددة  بنظام تعريفة التغذية، إلى جانب مشاريع الطاقة المتجددة بنظام الـBOO  في منطقة خليج السويس، ليضيف ذلك إلى سجل استثمارات أكتيس الطويل في مصر، والتي كان آخرها الاستثمار في ايديتا في 2013 والاستثمار في شركة التشخيص المتكاملة القابضة IDH)) في 2014″.

وتعد ” ليكيلا باور” هي الشركة الثامنة للطاقة المتجددة التي تطلقها أكتيس من منطلق استراتيجية ثابتة تعتمد على إنشاء و تجميع محطات الطاقة على المستوى الإقليمي. وقد تم نهج هذه الاستراتيجية مؤخراً في إطلاق شركات “اوسترو للطاقة ” في الهند، والتي اطلقتها أكتيس الاسبوع الماضي . كما تتضمن شركات “جلوبلك ميسواميريكا” في أمريكا اللاتينية ، “آيلا للطاقة” في شيلي ، و”اتلانتيك للطاقة المتجددة” في البرازيل ، و”زوما للطاقة” في المكسيك.

وأضافت لوسي هينتز، شريك ورئيس قطاع الطاقة المتجددة في أكتيس: “مع ارتفاع الطلب والقيود على التمويل، فإن حاجة أفريقيا للطاقة أصبحت ملحة . ففي جنوب أفريقيا على سبيل المثال 95% من الكهرباء توّلد من محطات طاقة تعمل بالفحم، وقد أدى عدم وجود استثمارات في قطاع الطاقة الى الاعتماد ايضا على الديزل كمصدر رئيسي للطاقة ، وذلك على الرغم من الموارد الطبيعية والحجرية المتميزة التي تملكها المنطقة.

إن الإصلاحات التشريعية التي تمت في العديد من الدول الأفريقية قد فتحت الباب أمام هذا القطاع للاستثمارات . ومن خلال فهمنا العميق لقطاع الطاقة المتجددة، فنحن نتطلع إلى الكشف عن الإمكانيات الرائعة لموارد القارة الأفريقية بما فيها مصر، وتحقيق بعض من المطالب الملحة الخاصة بهذا القطاع.

والجدير بالذكر أن “أكتيس” استثمرت أكثر من 1.9 بليون دولار منذ عام 2002 في 27 صفقة في قطاع الطاقة بطاقة إنتاجية  تبلغ 14 جيجا وات في 21 بلداً، موفرة الطاقة لأكثر من 30 مليون نسمة.

وتتبع هذه الشراكة الأخيرة في ليكيلا شراكتان ناجحتان قامت بهما أكتيس في الماضي مع ماينستريم في جنوب أفريقيا وشيلي .

المصدر : جريدة المال